اخبار الصناعة

مقدمة لنظام التبريد لمركبات الطاقة الجديدة

2024-06-05

فيما يلي مقدمة تفصيلية لنظام التبريد في مركبات الطاقة الجديدة:



1. الغرض من نظام التبريد

يحتاج نظام البطاريات في مركبات الطاقة الجديدة إلى العمل ضمن نطاق ضيق من درجات الحرارة، الأمر الذي يتضمن عمر البطارية والمسافة المقطوعة ومشكلات السلامة. عند درجة حرارة عالية جدًا، سيتضرر عمر البطارية وقد يكون هناك خطر الانفجار؛ عند درجة حرارة منخفضة جدًا، ستنخفض كثافة طاقة البطارية، مما يؤدي إلى تقليل المسافة المقطوعة. لذلك، من المهم جدًا الحفاظ على ثبات درجة حرارة تشغيل البطارية. الغرض الرئيسي من نظام تبديد الحرارة هو التحكم في درجة حرارة تشغيل البطارية والمحرك والحفاظ عليها، وتبديد الحرارة الناتجة عن البطارية والمحرك في الوقت المناسب للحفاظ على استقرار درجة الحرارة الإجمالية.



2. تصميم نظام التبريد

يحتاج تصميم نظام التبريد لمركبات الطاقة الجديدة إلى مراعاة العوامل التالية:

(1) منطقة التبريد: كلما كانت مساحة التبريد للبطارية أو المحرك أكبر، زادت القدرة على امتصاص القدرة الحرارية، وكان من الممكن تنظيم درجة حرارة البطارية أو المحرك بشكل أفضل.

(2) مواد التبريد: اختيار المواد يحتاج إلى النظر في عوامل مثل التوصيل الحراري والوزن والتكلفة. في التصميمات الحالية، معظم مواد التبريد هي الألومنيوم أو النحاس، لأن كلتا المادتين تتمتعان بموصلية حرارية جيدة وقوة ميكانيكية عالية.

(3) هيكل تبديد الحرارة: يحتاج التصميم الهيكلي لنظام تبديد الحرارة أيضًا إلى مراعاة كفاءة وأمان تبديد الحرارة. يستخدم التصميم الهيكلي الأكثر شيوعًا الآن مكونات مثل ألواح تبديد الحرارة وشبكات تبديد الحرارة والمراوح الداخلية لتبديد الحرارة من البطاريات أو المحركات.



3. مبدأ عمل نظام التبريد

يقوم نظام التبريد عادةً بتبريد البطارية أو المحرك عن طريق تدوير مادة التبريد في المشتت الحراري. أثناء عملية تدوير غاز التبريد، يحتاج نظام التبريد عادةً إلى مراعاة بعض العوامل الإضافية، مثل وضع التبريد بالرياح القوية ووضع توصيل غاز التبريد. بشكل عام، يمكن لكلا الوضعين تقليل درجة حرارة البطارية أو المحرك بشكل فعال، ولكن يجب تحديد اختيار الوضع المحدد وفقًا لبيئة الاستخدام الفعلية واحتياجات السيارة.



4. صيانة ورعاية نظام التبريد

في الاستخدام اليومي، يحتاج نظام التبريد لمركبات الطاقة الجديدة إلى التحكم والصيانة لضمان التشغيل الطبيعي. قد تؤدي بعض حالات فشل نظام التبريد، مثل انسداد أنابيب الزيت وتسرب سائل التبريد وما إلى ذلك، إلى ارتفاع درجة حرارة البطارية أو المحرك أو زيادة تبريدهما أو حتى مشاكل أكثر خطورة، مما سيؤثر على أداء السيارة. لذلك، من المهم أيضًا صيانة نظام التبريد والعناية به.

باختصار، يجب الاهتمام بتصميم ومبدأ العمل وصيانة نظام التبريد لمركبات الطاقة الجديدة، وهو ما لا يشمل أداء السيارة فحسب، بل يشمل أيضًا عمر الخدمة وتجربة المستخدم لمركبات الطاقة الجديدة.










We use cookies to offer you a better browsing experience, analyze site traffic and personalize content. By using this site, you agree to our use of cookies. Privacy Policy
Reject Accept